نصائح عامة خلال أول أسبوع بعد الولادة:

    نصائح عامة خلال أول أسبوع بعد الولادة:


  •     اعتبرى أول ثلاثة أشهر بعد الولادة وكأنها ثلث رابع للحمل، ينبغى عليكِ فيه أن تتغذى جيداً، حتى تلتئم جروحك وتنجحى فى الرضاعة الطبيعية.
  •     لا تتوقعى أنكِ تستطيعىن عمل روتين لحياتك بعد الولادة، لكن هذا الأمر يستغرق وقت أكثر.
  •     توقعى الدموع والضحك فى أى وقت، فهذا وقت تقلب المزاج.
  •     اقبلى المساعدة من الآخرين، فهذا يعطيكِ دعم ويسهل عليكِ الأمر.
  •     لا تثقلى على نفسك بقبول كثير من الزيارات فى أول أسبوع، لكن يمكن الحد من عدد الزوار.
  •     نامى عندما ينام طفلك أو على الأقل ارقدى بجانبه واسترخى.
  •     اقضى بعض الوقت مع طفلك وانظرى بعينيه واحضنيه حتى يتم الأرتباط بينكما.
  •     شاركى زوجك فى مهامك، فهو أيضا بحاجة للارتباط بطفله، وحتى تحصلى أنتِ على قسط من الراحة.
  •      اجلسى عندما تقومين بأى عمل لحفظ طاقتك وحماية ظهرك، وتذكرى أن عضلاتك لا تزال ضعيفة.
  •      خصصى بعض الوقت لنفسك يوميا للقراءة أو مشاهدة التلفزيون أو التحدث مع صديقة، فهذا يفيدك كثيرا.
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الحمل خارج الرحم

ماهو الحمل خارج الرحم؟ 

هو الحمل الذي يعشش خارج جوف الرحم
خطورته:
يعد من أهم أسباب الوفاة للأم في أشهر الحمل الثلاثة الأولى
يؤثر على قدرة الأم على الانجاب مرة أخرى
أماكن توضعه:
يحدث في 95% من الحمول في أنبوب الرحم
و قد يحدث في البطن - عنق الرحم- أحد قرون الرحم- في المبيض- داخل رباط الرحم العريض

أسباب الحمل خارج الرحم

زادت مشاهدتنا للحمول الخارج رحم في هذه الأيام لعدة أسباب
1.    تحسن الوسائل الطبية التي سمحت لنا باكتشاف هذا المرض مبكرا و معالجته قبل حدوث الكارثة
2.    ازدياد نسبة حدوث الالتهابات النسائية (رحم و بوقين و حوض)
3.    الاجهاض الجنائي
4.    جراحة ربط الأنابيب و فشلها في بعض الأحيان
5.    المداخلات الجراحية على الأنابيب من تصنيع و فتح و نفخ و إعادة بناء.......الخ
6.    استعمال الأجهزة المانعة للحمل (اللولب)

الأعراض الحمل خارج الرحم

ليست هناك أعراض واسمة للحمل الهاجرو بينت الدراسات أن المصابات يراجعن الطبيب عدة مرات قبل أن يكتشف المرض و لكن هناك 3 أعراض تؤدي للشك فيه
  •     انقطاع الطمث(غياب الطمث)
  •    نزف من المهبل متقطع ويشاهد في 80% من الحالات
  •    ألم في البطن و يشاهد في 90%من الحالات
  •    الألم البطني الشديد + حمى+ تعرق+ شحوب ــــــــــــ> تمزق و انفجار في البوق و الحالة هنا جد خطيرة

نصائح لكل امرأة حامل :

1.    على كل امرأة غاب الطمث عندها أن تراجع الطبيب فورا لتشخيص الحمل أولا و لتحديد مكان وجوده ثانيا و لتحديد جودته ثالثا
على فكرة أصر على هذا الطلب لأنني لاحظت أن النساء في وطننا العربي يكتفون بإجراء اختبار حمل بواسطة شريط يأتون به من الصيدلية و لا يراجعون الطبيب إلا إذا حدث شيء.
و قد سمعت الكثير من النساء يقولون و لماذا أراجع الطبيب؟ أعرف أني حامل و هذا يكفي و أنا  لا أحس بأي شيء و أنا ممتازة
2.    بعد تشخيص الحمل يجب المراجعة بعد 15 يوم ثم بعد 15 يوم و ذلك لأنني قلت أن الحمل الهاجر صعب التشخيص في أشهر الحمل الأولى على الطبيب ولا  يشخص و يؤكد  إلا بالمتابعة الحثيثة
3.    يجب أن لا تستهين الحامل بأي الم بطني مرافق للحمل
4.    يجب أن لا نعتبر كل نزف مرافق للحمل مهما كان بسيطا شيئا عرضيا و عاديا و قد لاحظت في ممارستي أن الكثير من النساء في بلدي لا يراجعون الطبيب عند حدوث نزف خفيف و كثيرا ما يهملونه
5.   يجب أن تعرف كل إمرأة ان مفتاح النجاح في كل علاج هو التشخيص المبكر للمرض

التشخيص الحمل خارج الرحم

1.    قصة المريضة
2.    الايكو(الأمواج فوق صوتية)و خصوصا المهبلي
3.    تنظير البطن

الأمراض المشابهة بأعراضها للحمل الخارج الرحم و مرافقة للحمل:

  •    التهاب الزائدة الدودية
  •     التهاب مجاري بولية
  •    تمزق كيسة مبيض
  •     التهديد بالإجهاض أو الإجهاض
  •    ورم ليفي مصاب بالاستحالة
  •     التهاب في الحوض(أمعاء - ملحقات)

العلاج الحمل خارج الرحم

جراحي بحت بفتح البطن أو  بالتنظير- و هذا يعود قراره  للجراح- ثم تحسين حالة المريضة إذا كانت غير مستقرة  و هناك علاج غير جراحي يعتمد على اعطاء دواء الميتوتركسات
النتائج:
1.    فرص الحمل تقل عند المريضة و هناك دراسات تقول أنه لا يحدث تغيرات تذكر بحالة الاخصاب و أنا اقول أن الاخصاب بعد الحمل الهاجر يعود إلى حالة المبيض الباقي و حالة الحوض فإذا كان المبيض ممتاز و الحوض لا التصاقات كانت فرص الحمل طبيعية
2.    التصاقات في الحوض و خصوصا عند انفجار الحمل الهاجر و حدوث نزف شديد داخل البطن و في حالات الحمل البطني
3.    حدوث وفاة للأم بسبب النزف و الصدمة النزفية
الملخص
إن أكثر الأسباب المؤدية لوفاة المرأة هي الحمل و أمراضه و المراض المرافقة له لذلك رجاء ثم رجاء ثم رجاء عدم إهمال المرأة الحامل من قبل نفسها و من قبل الذين من حولها فالحمل صحيح أنه حالة فيزيولوجية و لكنه أيضا حالة خطيرة تؤدي كثيرا للموت فحذاري منه
.

إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

كيف يمكن التعامل مع الحمل الأول ؟

الحمل الأول, كيف يمكن التعامل معه من قبل الزوجين ؟ 


للزواج أهداف عديدة، منها إيجاد شريك حياة وتكوين أسرة والحصول على الحب والأمان والإستقرار والجنس والإنجاب والأبوة.

وعندما يقرر شريكان الزواج وتكوين أسرة، يتوجب عليهما توفير بعض المستلزمات والاستعداد لهذا الحدث السعيد. والتخطيط أو الإستعداد للأبوة يجب أن يبدأ قبل الحمل ويستمر خلال فترة الحمل. بعد هذه الإستعدادات يجب إكتساب بعض المعلومات الطبية المتعلقة بما يحدث خلال فترة الحمل، وكيف يتطور الطفل.. كل هذا لا يمنح السعادة، فحسب، للأبوين، بل يعني أنه على الشريكين أيضاً فهم وإستيعاب العلاقة المستقبلية بينهما وبين الضيف الجديد المرتقب.

ومعروف أن الحمل ليس مرضاً، بل هو عملية فيزيولوجية طبيعية، وعليه يجب أن يكون هدف الزوجين الحفاظ على هذا الحمل، وذلك بالحفاظ على صحة الحامل وجنينها، وإن أمكن تأمين ولادة طبيعية. والهدف من متابعة  ومراقبة الحمل من قبل الممرضة والطبيب هو تقرير، أو تحديد، إن كان الحمل يتقدم على أكمل وجه، ولا حاجة لأي تدخل طبي. وفي حال إكتشاف، أو الشك بوجود شيء يدعو للقلق، فإنه من الممكن تصحيح ذلك مبكراً، وبذلك نحافظ على صحة الأم وجنينها. ويتم ذلك بإخضاع الحامل لفحوصات ما قبل الولادة والتي تنقسم الى فحوصات كشفية، وفحوصات تشخيصية.

وبالفعل فإن صحة الجنين مرهونة بصحة الأم. فالحالة الجسدية والنفسية للأم تنعكس، إما سلباً أو إيجاباً على جنينها.

وقد أشارت دراسات عديدة الى أن وزن الوليد لدى الأم المدخنة أقل بنحو 185 غراماً منه لدى الأم غير المدخنة. وقد يؤدي التدخين الى موت الجنين في رحم أمه، أو ولادة طفل متخلف عقلياً، أو قد يولد الطفل وهو مصاب بتشوهات خلقية، وتدخين الأب بحضور زوجته الحامل له التأثيرات الضارة نفسها على الجنين، كما لو كانت الأم هي المدخنة. وتعرف هذه الظاهرة بإسم: "التدخين السلبي". لذلك على الزوج أن يدرك ذلك، ويمتنع عن التدخين بحضور زوجته الحامل، وأن يستمر بالإمتناع عن التدخين أيضاً بحضور الطفل بعد الولادة.

ويشكل إدمان المرأة الحامل على المخدرات والسموم خطراً على صحة الجنين أيضاً.. فنلاحظ زيادة حركة الجنين لدى إنخفاض نسبة المخدر في جسم الحامل به. أما بالنسبة للوليد فنلاحظ معاناته من الهياج وزيادة توتر العضلات وسرعة التنفس والبكاء المستمر والإمتناع عن الرضاعة، وتشنجات عضلية وعدم إنتظام النوم.

كذلك أشارت الدراسات الى أن الأطفال المولودين من أمهات معتادات على تناول الخمور يعانون من صعوبات في التعلم ومشكلات عقلية. وقد يصاب الجنين بمتلازمة تدعى "متلازمة الجنين الكحولي". ومن أهم مميزاتها نقص وتخلف في نمو الجنين، وتشوه وجه وجمجمة الوليد، وظهور عيوب خلقية في القلب، وتخلف عقلي وعدم حرية حركة مفاصل الوليد.

كذلك لا يجوز للحامل تناول الأدوية والعقاقير دون إستشارة الطبيب. وعلى الحامل دائماً تذكير الطبيب العام، أو غيره من الأطباء، بأنها حامل، وكذلك في حال معاناتها من مرض معين يتطلب العلاج بالأدوية أو وسائل علاجية أخرى. ويجب عدم تعريض المرأة الحامل للأشعة، لما لذلك من تأثير ضار وخطير على الجنين.

كذلك فإن التغذية السليمة للأم الحامل تؤدي الى إرتفاع درجة ذكاء الطفل المرتقب، وكذلك تزيد في قدرته على الإنسجام والتأقلم الاجتماعي، وتعزيز مناعته ضد أمراض القلب والأوعية الدموية.

وقد أشارت نتائج دراسة صدرت في بداية هذا العام (2012)إلى أن واحدة من كل خمس نساء حوامل تصاب بداء المهبل البكتيري Bacterial Vaginosis. ومن أبرز أعراضه تكون إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة تشبه رائحة السمك أو العفن. ويلاحظ في بعض الأحيان زيادة هذه الرائحة بشدة بعد ممارسة الجنس، وذلك بسبب اختلاط السائل المنوي مع هذه الإفرازات المهبلية. وسبب هذه الحالة المرضية هو تكاثر عدد البكتيريا الضارة على حساب البكتيريا النافعة داخل تجويف المهبل. وقد يؤدي داء المهبل البكتيري إلى مضاعفات، أذكر منها على سبيل المثال لا الحصر: ولادة طفل بوزن أقل من الوزن الطبيعي، أو ولادة طفل خداج (قبل الشهر التاسع وبعد الأسبوع العشرين من الحمل)..

 
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

الصداع عند الحامل

الصداع


والنساء الحوامل معرضات للإصابة بالصداع مثلهن مثل باقي النساء من غير الحوامل، وعادة لا يدعو الصداع أثناء فترة الحمل للقلق. ومع ذلك هناك بعض الحالات المرضية التي قد تحدث أثناء فترة الحمل (تخص فترة الحمل) تكون مصحوبة بصداع متفاوت الشدة.

وأبرز هذه الحالات ارتفاع ضغط الدم الشرياني المرتبط بمرض "مقدمة الارتعاج" Pre-eclampsia و"الارتعاج" Eclampsia (التشنج الحملي). والإصابة بهاتين الحالتين قد تؤدي الى معاناة الحامل من صداع شديد مصحوب بتشنجات خطيرة، تشكل خطراً على الأم وجنينها. وعادة تحدث هاتان الحالتان بعد الأسبوع الثاني عشر من الحمل. وأما "الارتعاج" فقد يحصل أيضاً خلال أيام عدة بعد الولادة. وتعرف "مقدمة الارتعاج" بأنها أحد مضاعفات الحمل، وتتميز بارتفاع ضغط الدم الشرياني، ووجود زلال في البول Proteinuria. واما في حال حدوث تشنجات وسبات Coma (حالة شديدة من فقدان الوعي) إضافة الى ما سبق تسمى الحالة "ارتعاج".

مما جاء سابقاً (عدا الفحص الروتيني) يجب فحص ضغط الدم الشرياني في حال معاناة المرأة الحامل من الصداع، وعدم الانتظار للزيارة المقبلة.

وفي حال عدم وجود سبب خطير لمعاناة الحامل من الصداع يمكن استخدام عقار Paracetamol.

وفي السنوات الثلاثين الأخيرة بدأ الغرب يسمح للزوج الدخول لغرفة الولادة ومشاهدة عملية ولادة زوجته. وبعدها بسنوات قليلة بدأ عدد من المستشفيات في الدول العربية اتباع هذا الأسلوب. وقد علل العديد من مؤيدي هذه الرخصة بأنها تجعل الرجل يحس بآلام ومعاناة زوجته أثناء الولادة، مما يعزز في تقديره وإحترامه لها.

غير أنه سُجلت حالات عدة أدت الى ردة فعل معاكسة لدى الرجل من الناحية الجنسية. وقد عانى الكثير من الرجال من فقدانهم لرغبتهم الجنسية بعد مشاهدتهم لعملية الولادة. لذلك ينصح عدد من الأطباء بتهيئة الزوج وتقييمه نفسياً قبل حضور عملية الولادة. وفي حال وجود أدنى شك بأن الزوج غير مهيىء لذلك يجب أن يُمنع من حضور عملية الوضع.

.
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

ماهو ذُهان النفاس؟


ذُهان النفاس


وخلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة من الحمل ترتفع نسبة هرموني الأوستروجين والبروجسترون في دم الحامل إرتفاعاً كبيراً، بينما تنخفض نسبة هذه الهرمونات إنخفاضاً مفاجئاً بعد الولادة مباشرة.

ونتيجة لعدم التوازن هذا، قد تتطور عند الأم بعد الولادة أحد ثلاثة أنواع من الإضطرابات النفسية، هي: "حزن النفاس" و "اكتئاب النفاس" و "ذهان النفاس". وأخطر هذه الإضطرابات هو ذهان النفاس Psychosis  Postpartum.

ويعرف ذهان النفاس بأنه نشوء أعراض ذهانية عند الأم، خلال الأسبوعين أو الأربعة أسابيع، التي تلي الولادة، وهو نادر الحدوث إذ تبلغ نسبة الإصابة به واحد من ألف ولادة.

وتعاني المريضة خلال هذا المرض من الأعراض الذهانية والعاطفية التالية: حزن، فرح مرضي Elation، الشعور بالذنب لعدم قيامها بواجباتها تجاه وليدها، الإرهاق، عدم الشعور بملذات الحياة Anhedonia، عدم إنتظام النوم، 

عدم التركيز والهلوسة Hallucinations (وهو عبارة عن إدراك حسي غير قائم على أساس أو تأثير منبهات خارجية – الحواس الخمسة – فمثلاً سماع المريض لصوت يتكلم معه، بينما في الحقيقة لا يوجد هناك أحد يتكلم، أو رؤيته لحيوانات دون وجودها الفعلي). وضلالات Delusions (وهي عبارة عن معتقدات خاطئة، يتمسك بها المريض بإيمان واقتناع راسخين، ولا يشاركه في معتقداته الخاطئة هذه أشخاص آخرون من الخلفية الثقافية والاجتماعية نفسها.  ويتمسك المريض بهذه المعتقدات الخاطئة رغم كل الدلائل والبراهين المعارضة لها). وأفكار إنتحارية، أو حتى الانتحار، وقد تقوم بإيذاء وليدها. لذلك يجب أخذ الحذر والحيطة، ووضع الأم تحت المراقبة الشديدة. ويجب إدخالها الى المستشفى إذا كانت تشكل خطراً على حياتها أو حياة وليدها.

وأود أن أعاود وأكرر أن الحب والحنان والعطف المقدمة من قبل الزوج أو الأهل للمرأة أثناء الحمل وبعده، تلعب دوراً كبيراً في التخلص من مثل هذه الحالات النفسية.  كذلك فإن عدم الانسجام بين الزوجين، أو الظروف النفسية الصعبة أثناء الحمل تلعب دورها في الإصابة بمثل هذه الحالات (إضافة إلى التغيرات الهرمونية).  وللمزيد حول هذا الموضوع راجع مقال "الاضطرابات المزاجية للأم بعد الولادة"
إقرأ المزيد... Résuméabuiyad

ShareThis

صفحات